آخر الأخبار [يونس البوسعيدي أقوى رجل في السلطنة، وعبداللطيف الكندي ثانياً، وهيثم السليمي ثالثاً]


يونس البوسعيدي أقوى رجل في السلطنة، وعبداللطيف الكندي ثانياً، وهيثم السليمي ثالثاً

عمان: توج اللاعب يونس بن سعيد البوسعيدي بجائزة اقوى رجل في السلطنة بعدما حقق 62 نقطة وذلك ضمن التصفيات المؤهلة لبطولة أقوى رجل خليجي في نسختها الأولى، والتي نظمتها اللجنة الأولمبية العُمانية ممثلة في اللجنة العُمانية للرياضة والمجتمع النشط أمس بمجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر وذلك في إطار التنسيق الذي تم مع اللجنة الأولمبية البحرينية واللجنة العُمانية لرفع الأثقال والقوة البدنية، وبمشاركة عدد من الجهات ممثلة في وزارة الشؤون الرياضية، وشرطة عُمان السلطانية، وبلدية مسقط، بالإضافة إلى عدد من الشركات المتعاونة، حيث اقيم حفل المنافسات والتتويج برعاية سعادة الشيخ رشاد بن أحمد الهنائي وكيل وزارة الشؤون الرياضية وبحضور سعادة الدكتور جمعة بن أحمد الكعبي سفير مملكة البحرين لدى السلطنة والسيد خالد بن حمد البوسعيدي رئيس اللجنة الأولمبية العمانية وعدد من ممثلي الاتحادات ورؤساء اللجان واعضاء اللجنة الأولمبية العمانية. ووفرت التصفيات لعشاق الرياضات البدنية الفرصة لاستعراض إمكانياتهم وفق التحديات التي حددتها اللجنة الرئيسية للحدث، والتي مكنتهم من التأهل إلى التصفيات النهائية التي ستقام بمملكة البحرين خلال شهر أبريل القادم بعد اجتياز التحديات التي مروا بها في ثلاث لعبات وهي (لعبة رفع الجذع، ولعبة مشية الفلاح، ولعبة رفع السيارة).

وعقب المنافسات قام راعي الحفل بتتويج الفائزين والتي جاءت على النحو التالي: توج اللاعب يونس بن سعيد بن سعد البوسعيدي بالمركز الأول في بطولة أقوى رجل بعدما حقق 62 نقطة، والتي جاءت منها 23 نقطة في رفع الجذع و16 نقطة في مشية الفلاح و23 نقطة في رفع السيارة، وحل اللاعب عبداللطيف بن عبدالله الكندي في المركز الثاني بعدما حقق 44 نقطة جاءت موزعة 22 نقطة في مشية الفلاح و22 نقطة في رفع السيارة ، وخطف اللاعب هيثم سعيد السليمي المركز الثالث بعدما حقق 44 نقطة، جاءت موزعة 21 نقطة في رفع الجذع و23 نقطة في مشية الفلاح .
حـــــــماس
وقال سعادة الدكتور جمعة بن أحمد الكعبي سفير مملكة البحرين لدى السلطنة: سعدنا بمشاركي هذه التصفيات المؤهلة لأقوى رجل خليجي وشاهدنا الحماس من الشباب العماني الذي شارك في البطولة، وبما انها أول بطولة فبلا شك تحتاج الى الكثير من الاستعداد الخاص لخوض منافسات البطولة التي تختلف عن الرياضات الأخرى، والبطولة الخليجية ستستضيفها مملكة البحرين في الشهر القادم والتي تحظى باهتمام سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية، خاصة انها أول بطولة تنظم على مستوى الخليج، ونتمنى لجميع المنتخبات الخليجية التوفيق في البطولة بإذن الله تعالى.


وأكد على أهمية البطولة في احتضان الشباب، والبحرين حريصة على إقامة البطولة فكانت سباقة أيضا في تنظيم بطولة الخليج لكرة القدم، وبطولة أقوى رجل خليجي فكرة جديدة ونتمنى التطوير لهذه البطولة في المواسم القادمة، وتتيح للشباب الفرصة لتقوية اجسامهم ونتمنى مشاركة ابطالنا ايضا على المستوى الدولي فيما بعد.


مشاركة واسعة


أشاد أحمد الشيخ رئيس اللجنة الخليجية المنظمة لبطولة أقوى رجل خليجي بالمستويات الفنية التي ظهرت بها بطولة عمان المؤهلة لبطولة اقوى رجل في الخليج وقال: الحمد لله شاهدنا مشاركة واسعة ومنافسات قوية ومثيرة بين لاعبي السلطنة لنيل لقب أقوى لقب عماني وبالتالي التأهل لبطولة الخليج بمملكة البحرين ابريل القادم، وما لاحظناه هي الروح العالية والمحاولات المتكررة لإكمال مراحل السباق وإعادة المحاولات في الرفع وهذا يؤكد التنافس القوي بين اللاعبين ، وهذا مؤشر جيد على أنهم قادرون على المنافسة القوية على مستوى الخليج العربي .وأضاف : تضمنت البطولة في التصفيات على مستوى الدول ثلاث ألعاب وهي (لعبة رفع الجذع بوزن 100كيلوجرام، ولعبة مشية الفلاح لمسافة 20 مترا يمشونها في دقيقة واحدة ، ولعبة رفع السيارة في دقيقة من خلال عدة محاولات ) فيما ستكون مجموع الالعاب في التصفيات النهائية بالبحرين 6 ألعاب أساسية معتمدة وهي (رفع الحجر، ورفع السيارة، ورفع الجذع، ورفع التاير «إطار السيارة»، ومشية السقاي، وسحب السيارة).

وأوضح بأن مملكة البحرين ستوفر جميع الأدوات الخاصة بالبطولة والمسابقات المختلفة، وبعضها سهلة التواجد مثل سحب السيارة فهي متواجدة في أي لحظة، موضحا ان فكرة البطولة بدأت في البحرين منذ ثلاث سنوات، وظهرت السلطنة لأول مرة في هذه البطولة، ونتمنى ان تتطور اللعبة وأن تشهد المزيد من الانتشار، موضحا أن بطولة الخليج بمملكة البحرين ستشهد منافسات قوية ومثيرة بمشاركة اقوى ابطال الخليج في الدول المشاركة، متمنيا لجميع المنتخبات التوفيق.

 
مشاركة جيدة

وقال الدكتور فريد بن خميس الزدجالي رئيس لجنة الرياضة والمجتمع النشط عضو اللجنة الأولمبية العمانية ورئيس اللجنة المنظمة: فكرة البطولة نابعة من مملكة البحرين التي تبنت اللعبة منذ عدة أعوام، ونظرا لنجاحها هناك كان الاتجاه لتعميم اللعبة في جميع دول المجلس لذلك أقيمت التصفيات النهائية لكل دولة، وهنا تقام التصفيات على مستوى السلطنة وسبق أن اقيمت أيضا التصفيات في (دولة الكويت ودولة الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية).
وأشاد بالإقبال الجيد من قبل الشباب العماني للمشاركة في البطولة التي تقام لأول مرة، وأيضا بالحضور الجماهيري الجيد لمتابعة المتسابقين في البطولة رغم أنها أول بطولة تقام هنا في السلطنة ، وتقوم اللجنة بتشجيع مختلف الرياضات المجتمعية ومنها هذه اللعبة والتي تسهم في احتضان الشاب وتعزيز ممارسة هذه الرياضية، وسنعمل خلال الفترات القادمة لنشر هذه اللعبة بين الشباب، متمنيا لجميع الشباب التوفيق مهنئا الفائزين في البطولة ومتمنيا حظا أوفر لمن لم يحالفه الحظ للفوز في البطولة القادمة.

شارك في المنافسات 18 لاعبا من مختلف محافظات السلطنة وهم (عبدالقادر بن وليد بن خالد المعولي وهاني بن سالم بن سهيل البوسعيدي وجمال بن جاسم بن سليم ويونس سعيد بن سعد البوسعيدي وعيسى بن سالم بن سليمان الوهيبي وقيس بن مسعد الحراصي وهيثم بن سعيد السليمي وخليفة بن ناصر الحضرمي ومحمد بن سيف بن حمد الفارسي وأحمد بن علي بن سعيد الطالعي وازهر بن سالم بن سرور اليعربي وسالم بن محمد بن سعيد البوسعيدي وإبراهيم بن سالم بن حسان أولاد ثاني وناصر بن محمد بن ناصر العزري وعبداللطيف بن عبدالله بن يحيى الكندي وحسام بن مبارك بن مرهون المعولي).

وهدفت اللجان الأولمبية الوطنية الخليجية من خلال هذا الحدث الرياضي إلى مواصلة الجهود في تكوين منصات تحتضن الشباب الخليجي الممارس للرياضة لاسيما رياضة كمال الأجسام واللياقة البدنية، ودعمه وتشجيعه على المشاركة بما يسهم في إطلاقه الطاقات والقدرات الرياضية التي من شأنها أن تظهر ما يمتلكه الشباب في الخليج من إمكانيات عالية تنعكس على تطوير وتقدم هذا النوع من الرياضات، كما أن مثل هذه البطولات تسهم في توطيد العلاقات بين المشاركين وتعزز من اللحمة بين أبناء المنطقة.

وشهدت الفترات الماضية إقامة عدد من التصفيات في دول مجلس التعاون لدول الخليج العربي، حيث نـُظمت في المملكة العربية السعودية، ودولة الكويت، ودولة الإمارات العربية المتحدة، حيث بلغ عدد الألعاب المعتمدة للتصفيات في هذه الدول 3 لعبات (لعبة رفع الجذع، ولعبة مشية الفلاح، ولعبة رفع السيارة).

 





جميع الحقوق محفوظة اللجنة الأولمبية العمانية 2016 . عدد الزوار

Top