آخر الأخبار [لجنة المبارزة تستعرض استراتيجيتها المستقبلية أمام اللجنة الأولمبية العُمانية]


لجنة المبارزة تستعرض استراتيجيتها المستقبلية أمام اللجنة الأولمبية العُمانية

التقى السيد خالد بن حمد البوسعيدي رئيس اللجنة الأولمبية العُمانية باللجنة العُمانية للمبارزة التي يترأسها خالد بن سعيد الشعيبي ظهر اليوم (الثلاثاء) بمبنى اللجنة، بحضور الأمين العام طه بن سليمان الكشري، وعدد من أعضاء مجلس الإدارة والإدارة الفنية والتنفيذية باللجنة الأولمبية، إضافةً إلى أعضاء لجنة المبارزة ومدرب المنتخب الوطني.  

في بداية اللقاء رحب السيد رئيس اللجنة الأولمبية العُمانية بأعضاء اللجنة العُمانية للمبارزة مثمناً الجهود التي تم بذلها لتسجيل انضمام اللجنة كعضو رسمي جديد في الاتحاد الدولي للمبارزة في شهر نوفمبر الماضي، ومتمنيا تقدم السلطنة في مجال اللعبة وزيادة ممارسيها والمنافسة على المراكز المتقدمة في المحافل الدولية خاصة وأنها تعتبر من الرياضات المحببة لفئة الشباب وتحظى بشعبية كبيرة.

بعد ذلك تم استعراض مقتطفات عن اللجنة العُمانية للمبارزة منذ تأسيسها في شهر يناير 2019م، وأبرز ما تم إنجازه خلال العام بدءًا من تجهيز مقر اللجنة الرئيسي بإستاد السيب الرياضي وافتتاح صالة خاصة لممارسة التدريبات، وصولاً إلى استقطاب اللاعبين الموهوبين من المدارس بالتعاون مع الاتحاد العُماني للرياضة المدرسية، وتشكيل لاعبي المنتخب الوطني بقيادة المدرب الدولي هشام كرشود والحصول على الاعتراف وعضوية الاتحاد الدولي للمبارزة.

كما تم التطرق إلى المعسكرات والبطولات التي شارك بها المنتخب الوطني العام الماضي ممثلة في البطولة الآسيوية للمبارزة في دولة الكويت، وبطولة الاتحاد بدولة الإمارات العربية المتحدة وحصول اللاعبين على أول ميدالية ذهبية وبرونزية خلال المشاركة، والخطة التي تم وضعها لاستقطاب اللاعبين للمنتخبات الوطنية للمبارزة خلال المرحلة (2019م – 2024م)، والمعسكرات التي سيتم تنظيمها خلال هذا العام وقائمة البطولات الخليجية والعربية والدولية التي ستتم المشاركة بها إذا توفرت الظروف الملائمة، وأيضاً خطط تأهيل المدربين والمحكمين، والتحديات التي تواجه اللجنة في الفترة الحالية وأبرزها عدم توفر البنية التحتية لممارسة اللعبة والحلول التي تم وضعها بما يتلاءم مع الإمكانيات الموجودة.

واستعرضت لجنة المبارزة استراتيجيتها المستقبلية من أجل تحقيق الأهداف المنشودة والانطلاق نحو مرحلة جديدة تتسم بالطموح والإصرار على تحقيق الإنجاز للسلطنة والتي ترتكز على ثلاثة أهداف استراتيجية ممثلة في بناء مؤسسة رياضية للعبة المبارزة في السلطنة تواكب الاتحادات الدولية للمبارزة، وتأسيس منتخب عُماني للمبارزة في الأسلحة الثلاثة (سلاح الشيش، سلاح المبارزة، سلاح السيف العربي) لتحقيق الميداليات الملونة في بطولات كأس العالم والبطولات الدولية والقارية والآسيوية من خلال تعميم اللعبة وزيادة عدد اللاعبين في جميع الفئات السنية وخاصة الأشبال والناشئين من الجنسين، وكذلك تحقيق إيراد مستدام للجنة بدعم تطور ونمو اللعبة والمؤسسة واللاعبين.

 

 

 





جميع الحقوق محفوظة اللجنة الأولمبية العمانية 2016 . عدد الزوار

Top