الفعاليات الداخلية [اجتماع المنظمة الإقليمية لمكافحة المنشطات لدول الخليج العربية واليمن]


اجتماع المنظمة الإقليمية لمكافحة المنشطات لدول الخليج العربية واليمن

استضافت اللجنة العُمانية لمكافحة المنشطات باللجنة الأولمبية العُمانية بالتعاون مع الوكالة الدولية لمكافحة المنشطات أعمال الاجتماع السادس عشر لمجلس إدارة المنظمة الإقليمية لمكافحة المنشطات لدول الخليج العربية واليمن، وذلك خلال الفترة من 23 – 24 أكتوبر 2019م بفندق دبليو بشاطئ القرم، حيث رعى حفل الافتتاح السيد خالد بن حمد البوسعيدي رئيس اللجنة الأولمبية العُمانية.

وترأس الاجتماع سعادة السيد الدكتور سلطان بن يعرب البوسعيدي رئيس المنظمة الإقليمية لمكافحة المنشطات لدول الخليج العربية واليمن – رئيس اللجنة العمانية لمكافحة المنشطات بحضور أعضاء المنظمة – رؤساء اللجان الوطنية لمكافحة المنشطات بدول الخليج واليمن، بالإضافة إلى حضور البروفسور كمال عبدالحميد خلف الحديدي رئيس منظمة مكافحة المنشطات لغرب آسيا، وعدد من الشخصيات بالوكالة الدولية لمكافحة المنشطات وهم توم ماي مدير برنامج تطوير العلاقات بالمنظمة الوطنية والإقليمية لمكافحة المنشطات، وكازوهيرو هياشي مدير المكتب الإقليمي بالوكالة الدولية لمكافحة المنشطات بآسيا وأوقيانوس، وإيفا لوكوسيوت مدير أول بالمنظمة.

هذا وتم خلال الاجتماع التصديق على محضر الاجتماع الأخير، والاطلاع على آخر المستجدات من أعمال المنظمة الإقليمية لمكافحة المنشطات لدول الخليج العربية واليمن ومستجدات المهام التي تقوم بها اللجان الوطنية لمكافحة المنشطات، بالإضافة إلى التطرق للاستراتيجية التشغيلية لعام 2020م بدول المجلس واليمن مع مناقشة مستقبل برنامج منظمة مكافحة المنشطات في المنطقة، ومراجعة مسودة قانون مكافحة المنشطات الذي سيتم اعتماده في عام 2021 ومناقشة مدى مواءمته مع ما تقوم به اللجان الوطنية لمكافحة المنشطات.

وقرر المجلس تأجيل انتخابات رئاسة المنظمة إلى الاجتماع القادم عام 2020م، على أن يبقى سعادة الدكتور السيد سلطان بن يعرب البوسعيدي رئيساً للمنظمة، والدكتور صالح القنباز نائباً للرئيس، ومقر المنظمة بدولة الكويت.

هذا وتم أيضاً عقد جلسات نقاشية مفتوحة بين الوكالة الدولية لمكافحة المنشطات (وادا) وممثلي اللجان الوطنية لمكافحة المنشطات في الخليج واليمن كل على حده من أجل معرفة الأوضاع الحالية لهذه اللجان وخطط تطويرها كما جاء في الاستبيان المعُتمد من قِبل الوكالة والذي يلزم بموجبه جميع لجان مكافحة المنشطات حول العالم بتعبئته من أجل المتابعة المستمرة لبرامجها ومعرفة جوانب القصور فيها واقتراح أنسب الحلول لمعالجتها.

والتقى أعضاء مجلس إدارة المنظمة وممثلي الوكالة مع معالي الشيخ سعد بن محمد المرضوف السعدي وزير الشؤون الرياضية لبحث المزيد من أوجه التعاون المشترك مع السلطنة.  تم خلال المقابلة التطرق إلى الدور الهام الذي تقوم به المنظمة الإقليمية لمكافحة المنشطات لدول الخليج العربية واليمن وأهمية تعزيز مبدأ مكافحة المنشطات في الحركة الرياضية بدول مجلس التعاون واليمن بين دول العالم.

 





جميع الحقوق محفوظة اللجنة الأولمبية العمانية 2016 . عدد الزوار

Top