آخر الأخبار [غداً .. انطلاق أعمال اجتماعات رؤساء اللجان الأولمبية الخليجية والمكتب التنفيذي بمسقط]


غداً .. انطلاق أعمال اجتماعات رؤساء اللجان الأولمبية الخليجية والمكتب التنفيذي بمسقط

طه الكشري: محاور عديدة في اجتماعات المكتب التنفيذي

عادل الزياني: الاجتماعات تدفع بالعمل الخليجي المشترك في مجال الشباب والرياضة

 

تنطلق ظهر يوم غد الأحد أعمال اجتماع المكتب التنفيذي في نسخته الـ 88 لمجلس أصحاب السمو والمعالي والسعادة رؤساء اللجان الأولمبية الخليجية، والتي تستضيفها السلطنة  ممثلة في اللجنة الأولمبية العمانية وذلك خلال الفترة من 7 – 9 من شهر أبريل الجاري، كما سينعقد الاجتماع 31 لمجلس أصحاب السمو والمعالي والسعادة رؤساء اللجان الأولمبية الخليجية، وفي ذات الفترة سيقام اجتماع المكتب التنفيذي في نسخته الـ 88 لمجلس أصحاب السمو والمعالي والسعادة رؤساء اللجان الأولمبية الخليجية وايضا الاجتماع المشترك رقم 15 للمكتب التنفيذي مع رؤساء وممثلي اللجان التنظيمية للألعاب الرياضية الخليجية، وسيحتفل اجتماع المكتب التنفيذي بالعديد من النقاشات والقرارات التي تصب في مصلحة وتطوير الرياضة الخليجية، كما سيتناول المكتب التنفيذي النقاش مع أمين عام اللجنة الأولمبية الأردنية ومع مدير عام المجلس الأولمبي الأسيوي ومع ممثلي دورة الألعاب الأسيوية وايضا مع ممثلي دورة الألعاب الأسيوية الشاطئية.

 

محاور عديدة

 

قال طه بن سليمان الكشري الأمين العام باللجنة الأولمبية العمانية بأن اللجنة أكملت كافة استعداداتها لاستقبال ضيوف السلطنة الى جانب الانتهاء من كافة التحضيرات الخاصة لانعقاد اجتماعات مجلس أصحاب السمو والمعالي والسعادة رؤساء اللجان الأولمبية الخليجية، واجتماع المكتب التنفيذي لمجلس أصحاب السمو والمعالي والسعادة رؤساء اللجان الأولمبية الخليجية والاجتماع المشترك للمكتب التنفيذي مع رؤساء وممثلي اللجان التنظيمية للألعاب الرياضية الخليجية. وأشار الكشري الى أن اللجنة استعدت منذ وقت مبكرا لانعقاد هذه الاجتماعات في مدينة مسقط، حيث تم تشكيل عدد من فرق العمل لمتابعة مختلف التحضيرات والاستعدادات وتوفير كافة السبل لإنجاح هذا الحدث الخليجي البارز، موضحا بأنه سيتم اقامة مركز اعلامي للإعلاميين والصحفيين المكلفين بتغطية هذا الحدث الهام وذلك في مقر الفندق الذي ستقام فيه الاجتماعات، الى جانب أنه سيتم اقامة مؤتمر صحفي على هامش الاجتماعات.

وتطرق الأمين العام باللجنة الأولمبية العُمانية في حديثه إلى أن مشروع جدول أعمال اجتماع المكتب التنفيذي لمجلس أصحاب السمو والمعالي والسعادة رؤساء اللجان الأولمبية الوطنية بمجلس التعاون لدول الخليج العربية سيتضمن على العديد من المحاور والمواضيع أهمها متابعة قرارات اجتماع المجلس الأعلى في دورته السابقة والتي أقيمت بالرياض عام 2015م وكذلك مراجعة ما تم فيما يخص رؤية خادم الحرمين الشريفين المتعلقة بالعمل التطوعي، وكذلك إجراءات إشهار هيئة فض المنازعات الخليجية المفترض أن تكون قد بدأت عملها في المنامة بمملكة البحرين. كما سيتطرق الاجتماع إلى استعراض القرار السابق الخاص بتفعيل نشاط الرياضة المدرسية على مستوى دول المجلس، وهناك أيضاً بند خاص باستراتيجية العمل المشترك في المجال الرياضي بين دول المجلس وبعض الدول التي سبق وأن كان للمكتب التنفيذي نقاش بشأنها وتم الاجتماع ببعض اللجان الأولمبية العربية وعسى أن يتخذ قرار بشأنه في هذا الاجتماع.

وأضاف: هناك الكثير من النقاط الهامة التي سيتم تداولها خصوصا فيما يتعلق بتكريم العاملين في المجال الرياضي والتعاون الدولي وإلى الدورات الرياضية وكذلك الجوائز الرياضية المخصصة من السابق في مشاريع الرياضة والبيئة وللجنة التنظيمية المميزة على أن يقوم المكتب التنفيذي من خلال هذا الاجتماع برفع التوصيات اللازمة لتعرض على اجتماع أصحاب السمو والمعالي والسعادة رؤساء اللجان الأولمبية في اجتماعهم الذي سيعقد بمشيئة الله تعالى يوم الثلاثاء القادم. من ناحية أخرى فإن هناك اجتماع للمكتب التنفيذي مع رؤساء وممثلي اللجان التنظيمية يوم غدٍ الإثنين وقد خصص له جدول أعمال من قِبل الأمانة العامة وسوف يتم الحديث عنه لاحقاً.

 

عمل خليجي مشترك

 

قال سعادة الدكتور عادل بن خليفة الزياني رئيس قطاع شؤون الانسان والبيئة بالأمانة العامة لمجلس التعاون لدول الخليج العربي: حقيقة نحن سعداء بتواجدنا في بلدنا الثاني السلطنة ونسأل الله تعالى ان يحفظ السلطنة وأن يطيل في عمر حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ وهو المؤسس لمجلس التعاون وأب الجميع وراعي للنهضة والشباب والتنمية في السلطنة وفي دول مجلس التعاون وما فيه شك ان العاصمة مسقط تحتضن عرس خليجي لرؤساء اللجان الاولمبية لدول مجلس التعاون وكذلك وزراء الشباب والرياضة وسيكون أربعة أيام وفيها العديد من الاجتماعات تدفع بالعمل الخليجي المشترك وخاصة في مجال الشباب ومجال الرياضة وحقيقة لم يقصروا الاخوة في اللجنة الاولمبية العمانية من خلال التجهيز والاعداد والتنظيم لهذا المحفل والمتمثل في عدد من الاجتماعات ، حيث ستجتمع لجان متعلقة بـ 34 لجنة تنظيمية خليجية مع اللجان الاولمبية الخليجية للتفاهم على المشاريع المستقبلية الخاصة بالعمل الرياضي المشارك في دول مجلس التعاون والدورات الرياضية والبرامج التي يطمح الشاب الخليجي ان يحتضن ويعمل مع اخوته بدول المجلس من اجل الرقي بالرياضة والتي هي ثقافة ومخرج ومتنفس للمواطن الشاب لمزاولة نشاطه والذي يعود عليه وعلى صحته وفكره وحتى على علاقاته الاجتماعية وهي في النهاية رياضة تنافسية ، ونتأمل ان شاء الله تعالى ان تكون هذه الاجتماعات ناجحة ونحن متفائلين كل التفاؤل بهذا النجاح كما عهدناه من قيادة السلطنة في مجلس التعاون وكل البوادر تشير الى ذلك من البداية للتحضير لهذه الاجتماعات.

وعن توقعاته في النتائج والقرارات بعد انتهاء هذه الاجتماعات قال رئيس قطاع شؤون الانسان والبيئة بالأمانة العامة لمجلس التعاون لدول الخليج العربي: الحمدلله هناك في بنود مطروحة في جدول اعمال الاجتماعين الاول الخاص بأصحاب السمو والمعالي والسعادة رؤساء اللجان الاولمبية ومعهم مشروع طموح لوضع خطة مستقبلية للعمل الرياضي المشترك لدول مجلس التعاون كثير من المشاريع التي يتطلب فيها الاتفاق على قرارات تنظيم مشاريع دورات رياضية تخدم الشباب في كل الفئات سواء الشباب او المرأة وفي كل الاعمار في الدورات الرياضية الاولمبية وكل المشاريع مطروحة في المرحلة السابقة صار نوع من التعثر للعمل الرياضي لأسباب عديدة ولكن مع الدفع الذي تدفعه دول المجلس وبالأخص سلطنة عمان كما نشاهدها اليوم لان تكون هناك قرارات للمضي قدما في الدورات التي تعنى بدول المجلس والرياضة بصفة عامة.





جميع الحقوق محفوظة اللجنة الأولمبية العمانية 2016 . عدد الزوار

Top